أوراكل كأس العالم

Translated into Arabic (Original version)


هل تتذكر الأخطبوط "بول"؟ لقد أصبح "بول" أحد نجوم كأس العالم ٢٠١٠، بسبب قدرته على توقع الفائز في مباريات المنتخب الألماني. وقد خمن  أيضًا الفائز في المباراة النهائية . وقد بدأ حياته المهنية مع كأس الأمم  الأوروبية 2008 حيث وفق في التنبأ بنتيجة إحدى عشرة من أصل ثلاث عشرة مباراة . اعتاد ان يختار بين  صندوقين يحتويين على المواد الغذائية مع الأعلام الوطنية لكل فريق يشارك في كل مباراة. وللأسف الشديد، توفي في نهاية عام 2010.

لم يكن بول وحيدًا في مثل هذه التنبؤات. فقد استطاع التمساح المسمى"هاري" التنبؤ بالمنتخب الفائز بكأس العالم 2010. وعلاوة على ذلك، استطاع التنبؤ بنتائج الدورتين المتتاليتين من الانتخابات الفيدرالية الأسترالية. ومع ذلك، لم يكن يتمتع بنفس الشهرة التي تمتع بها الأخطبوط الألماني. ولم يكن ماني أحسن حالاً، وهو الببغاء السنغفورى الذي  تنبأ بجميع نتائج مباريات الدور ربع النهائي ونصف النهائي في بطولة كأس العالم لعام 2010، وذلك بسبب إخفاقه في التنبؤ بنتيجة الفائز بالمباراة النهائية التي خاضها منتخبا أسبانيا وهولندا.

ومنذ رحيل بول الأخطبوط  المفاجئ ،هناك منافسة شرسة حول من سيكون خليفاً له. فخلال بطولة كأس الأمم الأوروبية لعام 2012، شاركت ثلاثة حيوانات في عملية التنبؤ بالفرق الفائزة: شيتّا، الفيل الهندي الذي يعيش في حديقة الحيوانات بمدينة كراكوف في بولندا. فريد، النمس الأوكراني الذي يمكن متابعة توقعاته على تويتر. و فونتك، الخنزير الأوكراني القادرعلى التنبؤ بنتيجة مبارتين بشكل صحيح من أصل ثلاث مباريات.

يا تُرى من سيحل محل بول الأخطبوط في  نهائيات كأس العالم المقبلة؟ هل سيكون الببغاء الذي باركه البابا فرانسيس في ساحة القديس بطرس، وأصبح نجمًا لدى مذيعي القنوات المحلية الإيطالية؟ أم أنها ستكون نيللي، أنثى الفيل الألماني التي تنبأت بشكل صحيح بنتائج 30 مباراة  من أصل 33 مباراة  حتى الآن ؟ وبطبيعة الحال، فإنك لا تستطيع التقليل من قوة الذكاء الخارقة لدى  شبل الباندا الذي  يتمتع بدعم  وسائل الإعلام الصينية الرسمية.

أما الببغاء الإيطالي الذي يسمى بأموري (ويعني الحب في اللغة الإيطالية)،  فيفصح عن تنبؤاته باختيار علم المنتخب الفائز المثبت على مجسم  ملعب الكرة القدم المصغر. في حين تفضل نيللي التنبؤ بالفائزعن طريق ركل الكرة في الشباك  أحد  الدولتين المنتافستين مع علم  كل من الدولتين مثبت أمام المرمى. أما شبل الباندا فيتنبأ  بنتيجة المباريات في مرحلة المجموعات بتناول الطعام  في الصندوق المميز بعلم الدولة الفائزة،  وفي مرحلة خروج الفريق الخاسر فيتنبأ بالفريق الفائز عن طريق تسلق الشجرة التي تحمل علم الفريق .

هل لديك حيوان أليف؟
وهل تعتقد أنه قادرعلى التنبؤ بشكل أفضل من تلك الحيوانات؟ وكيف يكون ذلك؟
دعه يدخل المنافسة  ويجرب حظه!

by Mohammed Ali

2 Votes
#699 of #1440 in the World
#40 of #70 for Arabic



Go to the ranking page for Arabic

Can you translate better?

Join the challenge